السلايدر

بعد استقالة طارق عامر من البنك المركزي.. مصير اجتماع لجنة السياسة النقدية لتحديد سعر الفائدة غدا

قدم طارق عامر محافظ البنك المركزي استقالته من منصبه بعد صدور قرار من الرئيس عبد الفتاح السيسي بتعينه مستشاراً لرئيس الجمهورية.

وقد عامر اعتذاره إلي الرئيس عبد الفتاح السيسي عن عدم الاستمرار فى منصبه كمحافظ للبنك المركزي، وذلك لضخ دماء جديدة ولاستكمال المسيرة التنموية الناجحة.

من جانبه قبل الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية اعتذار طارق عامر، مقدماً الشكر له ما بذله من جهود خلال فترة توليه مسؤولية البنك المركزى.

وتولي طارق عامر رئاسة البنك المركزي المصري منذ سهر نوفبمر عام 2015.

في المقابل ووفقا لتقارير صحفية تعقد لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي اجتماعها الدوري غداً الخميس الموافق 18 أغسطس 2022، دون تأجيل وذلك لمناقشة سعر الفائدة على الإيداع والاقتراض خلال الفترة القادمة.

 


زر الذهاب إلى الأعلى