من المسؤول الذي توسط السيسي ورئيس مجلس النواب خلال حفل التنصيب اليوم؟

أخبار مصر, السلايدر , Comments Disabled

استقبل المستشار الدكتور حنفي جبالي، رئيس مجلس النواب، الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، لأداء اليمين الدستورية لفترة رئاسية جديدة.

وشارك في الاستقبال المستشار أحمد مناع، الأمين العام لمجلس النواب، حيث ظهر في صورة يتوسط الرئيس عبدالفتاح السيسي، والمستشار الدكتور حنفي جبالي رئيس المجلس، ضمن مراسم استقبال الرئيس لحلف اليمين.

وافق مجلس الدولة على انتداب المستشار أحمد مناع لمجلس النواب للعمل أمينًا عامًا للمجلس خلال مدة الفصل التشريعي الثانى، ومن المقرر أن يطرح اسم «مناع» في الجلسة العامة للمجلس غدًا الأربعاء، خلفًا للمستشار محمود فوزى، الذي تقدم باستقالته اليوم، وجرى قبولها.

ونستعرض في السطور التالية أهم المعلومات عن السيرة الذاتية للمستشار أحمد مناع، كالتالي:
– شغل منصب عضو قسم التشريع بمجلس الدولة.

– تولى رئاسة مركز الدراسات القضائية بمجلس الدولة (2018-2019).

– عمل بمحكمة القضاء الإداري ببورسعيد.

– أُعير لدولة قطر.

– عمل بالأمانة العامة لمجلس الدولة.
– تخرج في كلية الحقوق عام 1990.
– عمل بفتوى وزارة الداخلية.
حفل تنصيب السيسي 2024
يؤدى الرئيس عبدالفتاح السيسى اليمين الدستورية لفترة رئاسية جديدة، الثلاثاء، أمام مجلس النواب بمقره الجديد بالعاصمة الإدارية.

وتبدأ المراسم بدعوة المستشار حنفى جبالى، رئيس مجلس النواب، أعضاء المجلس إلى الانعقاد في جلسة خاصة، يؤدى الرئيس السيسى خلالها اليمين الدستورية.

ويحضر الجلسة كبار رجال الدولة وعدد من السفراء وممثلى الدول، وتبدأ مراسم الجلسة الخاصة بأن يتلو رئيس المجلس الرسالة الواردة من الهيئة الوطنية للانتخابات بإعلان فوز الرئيس ثم يدعوه إلى أداء اليمين الدستورية.

ويؤدى الرئيس اليمين المنصوص عليها دستوريا: «أقسم بالله العظيم أن أحافظ مخلصًا على النظام الجمهورى، وأن أحترم الدستور والقانون، وأن أرعى مصالح الشعب رعاية كاملة، وأن أحافظ على استقلال الوطن ووحدة وسلامة أراضيه».

وتطلق المدفعية عددا من الطلقات احتفالا بتنصيب الرئيس لولاية تبدأ من 2 أبريل 2024 حتى 1 أبريل 2030.

ويُلقى المستشار جبالى كلمة يُهنئ فيها الرئيس، ثم يدعوه لمخاطبة النواب وإلقاء بيانه أمام الجلسة.. بعد الانتهاء، يُعلن رئيس المجلس رفع الجلسة، ويُغادر الرئيس القاعة بينما يُعزَف السلام الجمهورى في حرم البرلمان.