السلايدركلبش

سمر بمحكمة الأسرة: «طلب من أمي تعمل ما لا يرضاه رجل شرقي »

طلبت الزوجة “سمر.ح.ك” أمام محكمة الأسرة بأكتوبر، الخلع من زوجها “خ.م.ن” طبيب، بعد مرور 18 شهرا على زواجهما، وادعت استحالة العشرة بينهما.

وبررت سمر أن زوجها شخص مادي ويحاسبها حسابا عسيرا إذا أنفقت أى أموال، ويدفعها للمشاركة فى مصروف المنزل وسداد الفيزيتا إذا طلبت استشارته كطبيب، والأدهى أنه طلب من والدتي ثمن إقامتها معنا وهو ما لا يتفق مع رجل شرقي تعود أن يكون هو القائم على أمور الزوجة ومصروفات البيت.

وتقول وفقا لـ«اليوم السابع»:”شاء القدر أن أقع فى قبضة زوجي لأفاجأ بعد الزواج بشخصيته الحقيقة، فلم أكن أدرى أن حبيبي ووالد طفلي سيكون بتلك الأخلاق ويلقيني فى الشارع ويطردني من منزلي بسبب الأموال بعد أن سلبني جميع حقوقى”.

وأكملت: منذ الأيام الأولى من الزواج، عانيت مع زوجي بسبب إهماله لى وتجاهله لكافة مسئوليته كرجل وطمعه ليعتاد أن يسبب لى الوجع والمعاناة إلى أن سقطت مغشيا على وذهبت للمستشفى برفقة والدتى بسبب انشغاله كعادته وعدم تواجده فى الأوقات الحرجة بجوارى، وخضعت للتحايل الطبية وعلمت بعدها بإصابتي بالضغط بسبب المأساة التى رأيتها برفقته وعندما تواصلت هاتفيا معه رفض أن يأتى خوفا من أن يدفع ثمن التحاليل، وانسحب رغم أنه ميسور ماديا وطلب ذهابي لأهلى لعدم استطاعته تحمل ذلك العبء، وعندما جاءت والدتي للإقامة معى بسبب بعد المسافة بين منزل أهلى والمستشفي طالبها بدفع مبلغ والمشاركة فى مصروف المنزل .

الوسوم

إغلاق