السلايدركلبش

كشف لغز مقتل مسن في أرض زراعية بالدقهلية والقبض على الجناة

كشفت الأجهزة الأمنية بالدقهلية، غموض العثور على جثة مسن ملقاة بالأرض الزراعية بكفر سنجاب وبها إصابات بالرأس والصدر، وتبين أن وراء ارتكاب الواقعة 4 مسجلين خطر بغرض السرقة.

تلقى اللواء محمد حجى مدير أمن الدقهلية إخطارا من اللواء محمد شرباش مدير مباحث الدقهلية يفيد العثور على مسن مقتول ومكبل اليدين وملقى بأرض زراعية بقرية كفر سنجاب التابعة لمركز تمى الأمديد وبه إصابات بالرأس والصدر.

وأكد شهود عيان أنهم عثرو على الجثة مكبلة الأيدي وتوجد آثار اعتداء على الرأس، وأن المتوفى يمتلك جرار زراعى وأنه كان في طريقه لزيارة أسرة زوجته بكفر سنجاب وتم التعدى عليه وسرقة الجرار الزراعي.

وجرى تشكيل فريق بحث بإشراف اللواء محمد شرباش ورئاسة العميد أحمد شوقى والمقدم محمد الحسينى رئيس فرع بحث الشرق، وضباط مباحث تمى الأمديد وضباط فرع البحث الرائد أحمد لطفى رئيس المباحث والمقدم عمر عامر وكيل الفرع.

وتوصلت التحريات إلى أن السرقة هي الدافع للقتل حيث تم سرقة الجرار الزراعى الخاص بالمجنى عليه أثناء سيره به من محل إقامته لناحية كفر سنجاب ليلا، وتم تحديد الجناة وهم “على. ع. ع” مقيم صان الحجر شرقيه و”نوح. أ. ي” مقيم السنبلاوين و”الديدامونى م م” و”صلاح إ” وجميعهم من أصحاب السوابق.

وجرى ضبط المتهمين جميعا من خلال عدة مأموريات واعترفوا بارتكاب الواقعة وضبط بحوزتهم عدد من الأسلحة التي يستحدمونها في السرقة بالإكراه، وتم تحرير محضر بالواقعة حمل رقم ٩٦١ لسنة ٢٠١٩ إدارى تمى الأمديد، وضبط الجرار الزراعى والسيارة التي استخدمها المتهمون في الواقعة.

اقرأ أيضا

صور| تفاصيل العثور على جثة شخص مكبل اليدين بالدقهلية

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق