السلايدرعربي و دولي

تركيا بتاخد “تارها” من الحريم.. كواليس محاولة اغتيال ابنة شقيق زكي مبارك في بلغاريا

محاولة اغتيال فاشلة تعرضت لها ابنة شقيق زكي مبارك ،بالقرب من منزل الأسرة بالعاصمة البلغارية صوفيا، وهو القتيل الفلسطيني بتركيا، والذي زعمت السلطات انتحاره شنقا لمنع التصعيد الذي شنه أهالي القتيل ضد النظام التركي وفضح ممارساته الفاشية.

وكان جثمان القتيل الفلسطيني زكي مبارك قد وصل إلى قطاع غزة الجمعة قبل الماضية، ودفن في دير البلح، بعد انتهاء عمليه تشريحه في مصر على يد خبراء الطب الشرعي.

ووفقا لـ“العربية نت”، قال زكريا مبارك شقيق زكي، إن ابنته تعرضت للطعن من جانب مجهولين بالقرب من منزله بالعاصمة البلغارية صوفيا ، حيث قام الجناة بتكميمها وتقييدها ، وطعنها في الرقبة و أنحاء متفرقة من جسدها ، ثم حقنوها بمادة غريبة، وألقوا بها في حديقة مجاورة للمنزل بعد أن صوروا الواقعة بالفيديو .

وأوضح أن الجناة قالوا لابنته أنهم سيقتلون كل أفراد الأسرة، مضيفا أنهم قالوا لها نصا: أبلغي والدك أننا سنقتلكم جميعا.

وكشف شقيق القتيل الفلسطيني أن ابنته ترقد الأن في المستشفى في حالة حرجة، مؤكدا أن الأطباء يجرون لها تحليل دم وفحوصات مختبرية لمعرفة نوع المادة الغريبة التي حقنت بها، خشيه من أن تكون مادة سامة، تعرضها للوفاة .

وأضاف شقيق القتيل أن الأسرة ستبدأ اعتبارا من هذا الأسبوع في التقدم بدعاوى قضائية لملاحقة النظام التركي والمحققين الأتراك، وإثبات تورطهم في تعذيب وقتل شقيقه.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق