السلايدرعربي و دولي

حبس الأميرة حصة بنت سلمان في قضية السباك المصري

اذاع برنامج “بي بي سي ترندينج” المذاع عبر قناة “بي بي سي عربية”، خبرا عن تسبب سباك مصري في حكم محكمة فرنسية بالسجن على الأميرة حصة بنت الملك سلمان بسبب أمرها حارسها الشخصي بضرب السباك داخل شقتها بالعاصمة باريس.

الأميرة حصة بنت الملك سلمان، خادم الحرمين الشريفين، وشقيقة الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد السعودي، ارتبط اسمها بقضية في المحاكم الفرنسية رفعها سباك مصري قال إنه تعرض للضرب بأمر من الأميرة.

وأصدرت المحكمة حكمها على الأميرة حصة بالسجن 10 أشهر مع وقف التنفيذ وغرامة 10 آلاف يورو، وورد في لائحة الاتهامات أن الأميرة التي صدرت بحقها مذكرة اعتقال دولية وحوكمت غيابيًا أمرت حارسها الشخصي بضرب السباك في شقتها بباريس.

كما أصدرت المحكمة حكما بالسجن على راني سعيدي، الحارس الشخصي للأميرة حصة، لمدة 8 أشهر مع وقف التنفيذ وغرامة 5 آلاف يورو.

تعود بداية القضية إلى عام 2016؛ حيث قال أشرف عيد، وهو سباك مصري: إنه دُعي إلى شقة الأميرة حصة بباريس لأعمال صيانة في الحمام، وبحسب رواية أشرف إنه التقط صورا من أجل عمله، لكن الأميرة اتهمته بأخذ صورة لها عبر المرآة بغرض بيعها لوسائل الإعلام.

وأضاف السباك المصري أن الأميرة حصة طلبت من حارسها الشخصي ضرب السباك، وتمكن بعدها من مغادرة الشقة من غير أدوات عمله، ونفى الحارس الشخصي للأميرة حصة رواية العامل بكل تفاصيلها.

وقال محامي السباك أشرف عيد، كان لدى موكلي القوة في تحمل مدة التحقيق لأنه كان على ثقة في المحكمة وأخذ حقه من الأميرة، مضيفًا، أن المحكمة طبقت مبدأ المساواة في العدالة للجميع.

الوسوم

إغلاق