كلبشمحافظات

انتحار مستريح المنوفية بعد أن نصب على المواطنين في 200 مليون جنيه

أقدم شخص يدعى «م.ع.إ.ي» 39 عاما، على الانتحار شنقا، بحي الزيتون في المنطقة الرابعة بمدينة السادات، حيث انتقلت قوات الأمن إلى مكان الواقعة، كما تم استدعاء سيارة إسعاف لنقل الجثمان.

 

وأكدت مصادر أمنية في تصريحات خاصة لـ«الوطن»، أنه تم العثور على الشخص منتحرا شنقا في شقة بالمنطقة الرابعة بالسادات، بسبب مروره بضائقة مالية، وانتقاله للسكن في مدينة السادات بعيدا عن مسكنة الأصلي بمركز شبين الكوم، بعد مطاردة الديانة له، موضحا أنه تم نقله الجثمان إلى مشرحة مستشفى السادات.

 

وأكد عدد من أهالي القرية، أن عدد كبير من المواطنين قد حرروا محاضر ضد الشخص المنتحر، لقيامه بالنصب عليهم في مبالغ كبيرة جدا تصل إلى 200 مليون جنيه، منذ فترة ولم يعيد تلك المبالغ مرة أخرى إلى أصحابها، موضحين أنه كان يقوم بجمع تلك الأموال بهدف توظيفها وإعطائهم أرباح بنسب مرتفعة.

وتلقى اللواء أحمد فاروق القرن، مدير أمن المنوفية، إخطارا من العميد عبدالله جلال، مدير مباحث المنوفية، يفيد بالعثور على جثة شخص يدعى «م.ع.ا.ي»، 39 عاما، منتحرا داخل شقة بالمنطقة الرابعة بالسادات، لمرورة بضائقة مالية.

 

جرى تحرير المحضر اللازم بالواقعة، وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات اللازمة حول الواقعة والتصرف في الجثة.

 


زر الذهاب إلى الأعلى