السلايدررياضة

بعد لقب الهداف.. محمد صلاح يتسلم جائزة فردية ثانية

قدم النجم المصري محمد صلاح لاعب فريق ليفربول الإنجليزي، موسما تاريخيا واستثنائيا مع فريق ليفربول، بعدما نجح في تحقيق بطولتين هذا الموسم، ويتبقى أمامه نهائي دوري أبطال أوروبا الذي سيقام في الثامن والعشرين من الشهر الجاري، وأمامه فرصة تاريخية لإضافة بطولة جديدة إلى مسيرته الخرافية في أوروبا.

وفاز النجم المصري بجائزة هداف الدوري الإنجليزي للموسم الثالث على التوالي، بعدما سجل 23 هدفا هذا الموسم، وشاركه فيها نجم توتنهام سون، الذي وصل إلى نفس الرقم بعدما سجل هدفين ضد توريتش سيتي اليوم.

وتسلم محمد صلاح جائزة جديدة بخلاف جائزة الهداف، حيث نال جائزة أفضل صانع ألعاب في الدوري الإنجليزي، بعدما صنع 13 هدفا لزملائه هذا الموسم، ليصل مجموع مشاركاته من أهداف إلى 36 هدفا.

وأٌسدل الستار رسميا على مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز، بتتويج مانشستر سيتي الإنجليزي باللقب للمرة الثامنة على التوالي، بعدما شهدت النسخة الحالية إثارة كبيرة وصراع حتى الدقيقة الأخيرة بين ليفربول والسيتي.

ليفربول كان متأخرا أمام ولفرهامبتون بهدف، ونجح في العودة إلى المباراة بهدف تعادل عن طريق ساديو ماني، وهناك في ملعب الاتحاد كان مانشستر سيتي متأخرا بهدف أمام أستون فيلا، وبعدما استقبل السيتي الهدف الثاني من كوتينيو.

وظن الجميع أن ليفربول في حاجة إلى هدف ليتوج بالدوري الإنجليزي، ولكن السيتي نجح في تسجيل هدف أول، ثم الثاني ثم الثالث في 10 دقائق، ليقترب بشدة من اللقب، وهناك في مباراة ليفربول سجل صلاح الثاني وروبرتسون الثالث، ليفوز كلاهما بثلاثية، ويتوج السيتي باللقب الغالي


زر الذهاب إلى الأعلى