دين ودنيا

هل وفاة الجنين يشفع لوالديه؟.. دار الإفتاء تجيب

هل وفاة الجنين يشفع لوالديه؟ ورد إلى دار الإفتاء المصرية، سؤال يقول صاحبه: “هل وفاة الجنين في بطن أمه يشفع لوالديه أم لا؟

هل وفاة الجنين يشفع لوالديه ؟
وأجاب الشيخ محمد عبد السميع، أمين الفتوى في دار الإفتاء، على السؤال، بأن وفاة الجنين في بطن أمه يشفع لوالديه لو كان الروح نفخت فيه، أما إذا لم يتخلق بعد أو لم تنفخ فيه الروح للوالدين الثواب على هذا الجنين لأن هذا من باب الابتلاء ولا يشفع لهما لأنه لم يتخلق بعد.

وفاة الطفل بعد الولادة
وورد إلى دار الإفتاء المصرية، سؤال يقول صاحبه “وفاة الطفل بعد الولادة مباشرة وما هي مكانة الطفل الرضيع المتوفي؟

وأجاب الدكتور مجدي عاشور، مستشار مفتي الجمهورية، عن وفاة الطفل بعد الولادة مباشرة، بأنه عصفور من عصافير الجنة ولم يجرِ عليه القلم.

وأشار إلى أن هذا الطفل الرضيع المتوفي سيكون ذخرًا لوالده في الجنة ويستقبل الطفل الرضيع المتوفي، بيد والديه يوم القيامة ويشفع لهما.

الأطفال أهل الجنة
ورد عن الإمام مسلم في (صحيحه) عَنْ عَائِشَةَ أُمِّ الْمُؤْمِنِينَ، قَالَتْ: تُوُفِّيَ صَبِيٌّ، فَقُلْتُ: طُوبَى لَهُ عُصْفُورٌ مِنْ عَصَافِيرِ الْجَنَّةِ، فَقَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «أَوَ لَا تَدْرِينَ أَنَّ اللهَ خَلَقَ الْجَنَّةَ وَخَلَقَ النَّارَ، فَخَلَقَ لِهَذِهِ أَهْلًا، وَلِهَذِهِ أَهْلًا».

وأكد الإمام النووي أنه مَنْ يُعْتَدُّ بِهِ مِنْ عُلَمَاءِ الْمُسْلِمِينَ أجمعوا، عَلَى أَنَّ مَنْ مَاتَ مِنْ أَطْفَالِ الْمُسْلِمِينَ، فَهُوَ مِنْ أَهْلِ الْجَنَّةِ (اهـ)


زر الذهاب إلى الأعلى