شاب أمريكي يتصل بالطوارئ في عيد ميلاده: «ليس لدي أحد احتفل معه»

منوعات , Comments Disabled

«ليس لدي أصدقاء أو أسرة احتفل معهم» عبارة نطقها شاب أمريكي عمره 25 عامًا في أثناء حديثه مع رجال الطوارئ، إذ اتصل بهم من أجل فقط أن يجد أحدًا يؤنسه في وحدته ويحتفل معه بعيد ميلاده، لتستجيب له الشرطة على الفور وتلبي رغبته.

«كريس» شاب يعيش في مدينة بوسطن بالولايات المتحدة الأمريكية، عندما أتم الـ25 عامًا وجد نفسه وحيدًا تمامًا وليس لديه أي شخص يلجأ له أو حتى يقضي معه وقتا، ليقرر الاتصال برقم الطوارئ «911» المخصص للحالات الطارئة مثل الحرائق أو طلب الإسعاف أو طلب الشرطة، وأبلغ السلطات الأمنية أنه سيحتفل بعيد ميلاده وليس لديه أحد يشاركه في هذه المناسبة، وفق صحيفة «نيويورك بوست» الأمريكية.

الشرطة الأمريكية تحتفل بعيد ميلاد شاب
ضباط شرطة مدينة «بوسطن» الأمريكية، أرسلوا اثنين منهم إلى منزل الشاب الواقع في شرق المدينة، ولم يذهبا دون إحضار هدايا للمتصل، وجلبا أيضًا بعض الكعك والشموع.
وعندما دق جرس الباب، خرج «كريس» ليتفاجأ برجلي شرطة يسألاه: «تحتفل بعيد ميلادك؟»، ليومأ بالإيجاب، ليردا عليه قائلين: «مرحبا.. نحن سعداء لأنّ عمرك أصبح 25 عاماً وهذا رقم كبير»، وبادراه بابتسامة كبيرة .

كاميرات الشرطة تسجل اللحظات المؤثرة
الكاميرات المثبتة على جسدي رجلي الشرطة، سجلت هذه اللحظات المؤثرة، وأظهرت حديث أحدهما لـ«كريس»، عن محاولته إشعال الشموع لكن الرياح أطفأتها، وفق ما ذكرته شبكة «سي إن إن» الإخبارية الأمريكية.
ضابطا الشرطة لم يكتفيا بإحضار الكعك والشموع لمنزل الشاب العشريني فقط، بل أديا معه أغنية «عيد ميلاد سعيد»، فيما سأل كريس الضباط عن عمرهما فأجاباه «نحو 40 عاما».

وفي تصريحات أدلى بها أحد رجال الشرطة، الذي وصل إلى منزل المتصل، قال إنهما لم يصدقا الأمر في البداية، واعتقدا أنها مزحة من نوعا ما، مضيفًا أنه بعد التحقق من أنه كان عيد ميلاد المتصل بالفعل، فكرا قائلين: «حسنا.. كل شخص لديه عيد ميلاد»، لذا يستحق الجميع الشعور بالتميز في ذلك اليوم.