السلايدرمال و أعمال

تفاصيل قرار جديد من البنك المركزي بشأن ربط الودائع

قرر البنك المركزي المصري، برئاسة طارق عامر، ربط نحو 150 مليار جنيه سيولة من البنوك في عطاءات الودائع المربوطة، خلال الأسبوع الجاري.

75 مليار جنيه

ووافق البنك المركزي، على ودائعَ من البنوك بقيمة بلغت 75 مليار جنيه، اليوم الأربعاء 13 مارس، في عطاء الودائع المرتبطة بـ«الكوريدور» لأجل 56 يومًا.

العائد الثابت

وأكدت بيانات البنك المركزي، قيام البنك بربط ودائع بلغت قيمتها 75 مليار جنيه لمدة 7 أيام في عطاء العائد الثابت، ويطرح البنك المركزي المصري، أسبوعيا ودائع مربوطة بعائد متغير لمدة 28 يومًا و42 يومًا، ودائع أخرى بعائد ثابت لمدة أسبوع.

آلية الودائع

تعتبر آلية الودائع المربوطة، هي إحدى أدوات السوق المفتوحة لإدارة حجم السيولة، وامتصاص فائض السيولة لدى الجهاز المصرفي، ومن أجل السيطرة على السيولة في السوق.

الجنيه المصري

وتستهدف آلية الودائع المربوطة، خفض حجم المعروض النقدي من الجنيه المصري، بالإضافة إلى تحجيم التضخم، ويسمح للبنوك العاملة في السوق المحلية، بالتقدم بعروضها مع الحرية في تحديد العائد المطلوب، على أن يكون قبول الطلبات ذات العائد الأقل، على غرار ما يتم في عطاءات أذون الخزانة المحلية.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق