عربي و دولي

السعودية: لا أوبئة أو أمراض محجرية بين الحجاج حتى الآن

أكدت وزارة الصحة السعودية، عدم تسجيل أى حالات وبائية أو أمراض محجرية بين الحجاج حتى الآن، مشيرة إلى أن الوضع الصحى مطمئن.

وذكرت الوزارة – وفقًا لوكالة الأنباء السعودية (واس)، اليوم الثلاثاء – أنها تركز على النواحي الوقائية للحجاج، وتتابع المستجدات والمتغيرات التي تطرأ على الوضع الصحي عالميًا، بالتعاون والتنسيق مع منظمة الصحة العالمية والهيئات الصحية الدولية.

وأشارت إلى أنها اتخذت العديد من الإجراءات الاحترازية ومنها، إصدار الاشتراطات الصحية الواجب توافرها للقادمين في موسم الحج حسب المتغيرات الوبائية العالمية، إضافة إلى تفعيل مراكز المراقبة الصحية بكل منافذ دخول الحجاج.

وأوضحت أن عدد القادمين عبر المنافذ الصحية الذين قدمت الوزارة لهم الخدمات الوقائية بلغ منذ الأول من ذي القعدة وحتى الآن 666 ألفًا و45 حاجًا، فيما بلغت النسب العامة لالتزام الحجاج بـ اللقاحات الوقائية 88.5% ‏للحمى الشوكية و80.5% للحمى الصفراء و89.8% لشلل الأطفال.

وجهزت وزارة الصحة السعودية لموسم حج هذا العام 1440هـ، عددًا من المستشفيات والمراكز الصحية في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة والمدينة المنورة، من خلال تجهيز 25 مستشفى و156 مركزًا صحيًا، كما يشارك أكثر من 25 ألف ممارس صحي، وتوفر 5 آلاف سرير للتنويم بالمستشفيات، فيما جهزت 18 نقطة طبية في قطار المشاعر، و180 سيارة إسعاف، و17 مركزا للطوارئ على جسر الجمرات.

وكثّفت الوزارة من استعداداتها للتعامل مع حالات الإجهاد الحراري وبقية الأمراض المتعلقة بالحرارة المتوقع حدوثها هذا العام؛ نظرًا لتزامن موسم الحج مع ارتفاع درجات الحرارة، مشيرة إلى تجهيز 11 مركز مراقبة صحية توجد في المنافذ الجوية والبحرية والبرية وتقدم خدماتها للحجاج على مدار 24 ساعة تقوم باتخاذ الإجراءات الوقائية وتطبيق اللوائح الصحية الدولية على وسائل النقل المختلفة والحجاج القادمين.

الوسوم

إغلاق