كلبش

مفاجأة| بحكم القانون.. قاتل ابنته في البحيرة ليس دفاعا عن الشرف والعقوبات في انتظاره

كشف الدكتور أحمد مهران الخبير القانونى، أن الزوج هو الوحيد الذي لا يعاقب إذا أقدم على قتل زوجته التي ضبطها متلبسة مع عشيقها، دفاعا عن الشرف.

وأضاف الخبير القانوني في تصريحات صحفية أن الأب والابن في القانون ليس من حقهما ذلك ومن يقدم على القتل حتى لو كانت الابنة متلبسة يعتبر قتلا عمد.

وأضاف أن واقعة قتل الأب بدمنهور لابنته التي ضبطها مع عشيقها فجرا في غرفة نومها في وضع مخل بمساعدة ابنه لا تشمله مواد القانون التي لا تعاقب على القتل الذي يمس الشرف.

كان اللواء مجدى القمرى، مدير أمن البحيرة، تلقى إخطارًا من شرطة النجدة بوقوع جريمة قتل، فجر ثالث أيام عيد الأضحى، وإبلاغ موظف بإحدى الشركات عن أنه ارتكب جريمتي قتل ابنته وسائق لدى ضبطهما في وضع مخل بمنزله.

الوسوم

إغلاق