السلايدركلبش

تفاصيل جديدة في قضية “خلية ميكروباص حلوان”

قررت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة في مجمع محاكم طرة، تأجيل محاكمة 32 متهما في قضية “خلية ميكروباص حلوان”، والتي أسفرت عن اغتيال ضابط و7 أمناء شرطة إلى جلسة 11 سبتمبر الجاري.

عقدت الجلسة برئاسة المستشار حسين قنديل، وعضوية المستشارين محمد سعيد الشربيني وسامى زين الدين وعفيفى عبد الله المنوفى، وسكرتارية ممدوح عبد الرشيد.

وكان دفاع أحد المتهمين طلب البراءة لموكله تأسيسا على بطلان إجراءات القبض والتفتيش وبطلان التحريات كونها مكتبية تفتقد للجدية.

كما دفع بانتفاء أركان جريمة الانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون وخلو الأوراق من أي دليل يؤكد انضمام موكله للجماعة الإرهابية، وانتفاء صلة المتهم بوقائع الدعوى.

كما دفع الدفاع بانتفاء أركان جريمة تمويل جماعة إرهابية بركنيها المادي والمعنوي وقال إن الأموال التي ضبطت مع موكله 4 آلاف ريـال سعودى هي حصيلة عمله بالخارج، مضيفا أن التمويل يحتاج إلى الملايين، كما دفع بكيدية الاتهام وبطلان اعترافات المتهمين، كما دفع بتناقض أقوال الشهود الإثبات.

وكانت النيابة أحالت المتهمين للمحاكمة الجنائية بعد أن وجهت لهم عدة تهم منها، الانضمام لجماعة إرهابية، وحيازة أسلحة ومفرقعات، وتنفيذ عدد من العمليات الإرهابية، والقتل العمد لرجال الشرطة، واغتيال ضابط و7 أمناء شرطة من قسم شرطة حلوان، وارتكاب عمليات إرهابية بمنطقة المنيب، وقتل العميد على فهمى “رئيس وحدة مرور المنيب”، والمجند المرافق له، وإشعال النار في سيارته، واغتيال أمين شرطة أحمد فاوى “من قوة إدارة مرور الجيزة” بكمين المرازيق، والسطو المسلح على مكتب بريد حلوان، وسرقة 82 ألف جنيه في 6 أبريل 2016.

الوسوم

إغلاق