السلايدرسوشيال ميديا

صلاح عطية.. مهندس كتب عقد شراكة في الشهر العقاري مع الله.. فحضر جنازته مليون شخص

المهندس صلاح عطية.. كان يعيش في بلدة صغيرة اسمها تفهنا الأشراف في محافظة الدقهلية، لم يلبس يوماً ملابس جديدة بل مستعملة وبالية.

وقرر في يوم عمل مشروع صغير مع تسعة أفراد من قريته، تخرجوا من كلية الزراعة، يعانون من فقر شديد، ويريدون بدء حياتهم العملية.

فقرروا بدء مشروع دواجن، وكانوا يبحثون عن شريك عاشر.

في النهاية استطاع كل واحد منهم تدبير مبلغ 200 جنيه مصري، بشق الأنفس، وظلوا يبحثون عن الشريك العاشر حتى يكملوا المبلغ المطلوب للمشروع وكان ألفي جنيه لكن لا جدوى.

فقال المهندس صلاح عطية وجدت الشريك العاشر، إنه الله سيدخل معنا شريكاً عاشراً له عشر الأرباح ووافق الجميع وصيغ عقد الشراكة بأن الله له عشر الأرباح ووثق العقد في الشهر العقاري.

الربح  مع الله

مرت الدروة الأولى من المشروع والنتيجة أرباح لا مثيل لها وفي الدورة الثانية من المشروع قرر الشركاء زيادة نصيب الشريك العاشر، الله سبحانه وتعالى، إلى عشرين في المئة.

وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَأَقْرِضُوا اللَّهَ قَرْضًا حَسَنًا ۚ وَمَا تُقَدِّمُوا لِأَنفُسِكُم مِّنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِندَ اللَّهِ هُوَ خَيْرًا وَأَعْظَمَ أَجْرًا ۚ وَاسْتَغْفِرُوا اللَّهَ ۖ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ (20) سورة المزمل

أرباح الشريك العاشر

هكذا كل عام يزيد نصيب الشريك العاشر، حتى أصبح خمسين في المئة وقد صرفت أرباح الشريك العاشر كالتالي:

تم بناء معهد لدراسة القرآن الكريم وعلوم الإسلام للبنين.

تم بعدها تم إنشاء معهد ديني آخر للبنات.

ثم إنشاء معهدين إعدادي للبنين والبنات.

ومثلهما للثانوي.

وبما أن الأرباح في إزدياد مستمر تم إنشاء بيت مال للمسلمين. وتم إنشاء محطة قطار للبلد، بالجهود الذاتية.

ولأول مرة بتاريخ مصر يتم إنشاء كلية بقرية صغيرة، والكلية أصبحت كليتان وثلاثة وأربع، وتم إنشاء بيت الطالبات ليتسع لستمائة طالبة، وبيت طلاب يتسع ألف طالب بالقرية.

عندما تم إنشاء المحطة أصبح أي طالب بالكليات له تذكرة مجانية، لركوب القطار للبلد لتسهيل الوصول إليها، وبعدما تم عمل بيت مال للمسلمين، لم يعد هناك فقير واحد بالقرية.

ثم تم تعميم التجربة على القرى المجاورة ولم يزر المهندس صلاح عطية قرية إلا وأنشأ بها بيت مال للمسلمين.

وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَىٰ حُبِّهِ مِسْكِينًا وَيَتِيمًا وَأَسِيرًا (8) سورة الإنسان

العمل الخيري

تم مساعدة الفقراء والأرامل وغيرهم من الشباب العاطل لعمل مشاريع تغنيهم من فقرهم، وبدأ تصدير الخضروات للدول المجاورة.

ويوم تجميع الإنتاج يتم صنع أكياس بها خضروات لكل أهل البلدة كهدية لهم من كبيرهم لصغيرهم.

وأول يوم في رمضان يتم عمل إفطار جماعي لأهل البلدة والمغتربين، كما تم تجهيز البنات ليتم الزواج، وفي النهاية تم الاتفاق على أن المشروع كله لله.

المهندس صلاح عطية تحول من شريك إلى موظف عند رب العزة سبحانه وتعالى.

المهندس صلاح عطية عندما انتقل إلى رحمة الله مشى في جنازته ما يقرب من مليون شخص، ودعى له بالرحمة الملايين.

عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: قال الله أنفق يا ابن آدم أنفق عليك.

 

الوسوم

إغلاق