السلايدركلاكيت

شيطان أسما شريف منير .. من اول الشعراوي وحتى الصورة الجريئة

اعتذرت الفنانة أسما شريف منير عن صورة جريئة شاركتها مع جمهورها ومتابعيها عبر صفحتها الشخصية على موقع تبادل الصور والفيديوهات «إنستجرام»، موضحة أن تلك الصورة وملابسها الجريئة فيها هي انجراف خلف ملذات الدنيا، وهو ما يجب الابتعاد عنه، والالتفات إلى ضرورة ارتداء ملابس معتدلة.

نجلاء فتحي

بدأت أسما شريف منير في الظهور عبر برنامج مع والدها الفنان شرين منير يحمل اسم «أنا وبنتي».

تزوجت أسما شريف منير من رجل الأعمال محمود السكرى، ونجل منى فتحي شقيقة الفنانة نجلاء فتحي، وبهذا فإن الفنانة القديرة نجلاء فتحي تعتبر جدة ابنة أسما، وكان هذا الزواج فى عام 2010، وقالت أسما عن تلك الزيجة: «فى ناس أصدقاء لازم يفضلوا أصدقاء ما ينفعوش أزواج وبالتالى أخدنا قرار خطأ، وحدثت مشاكل بيننا ولذلك قررنا الانفصال فى آخر عام، وخاصة بعد ازدياد المشاكل والأزمات بيننا بعد 5 سنوات زواج»، وأثمر عن الطفلة لارا.

أزمة بسبب الشيخ الشعراوي

حالة من الغضب العارم انتابت مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في مصر خلال الساعات الماضية، تسببت فيها الإعلامية المصرية أسما شريف منير بعد هجومها على الشيخ الراحل محمد متولي الشعراوي ووصفها له بـ«المتطرف».

ودفع هذا الوصف الكثيرين من مستخدمي هذه المواقع لشن هجوم ناري عليها، دفعها للاعتذار عن ما قالته وغلق حسابها على موقع «فيس بوك».

وبدأت الأزمة حين طلبت «اسما» من متابعيها على «فيس بوك»، من ترشيح عدد من أسماء المشايخ الذين يثقوا بفتواهم وأراءهم في أمور الدنيا والدين، لفقدان أغلب الدعاة التي تعرفهم لثقتها على حد وصفة، مرجعة أسبابها في ذلك لكونهم أصحاب خلفية متشددة، فضلًا عن أن ما يقدموا من فتوى ومعلومات تكون في معظمها مغلوطة.

واقترح عدد من متابعيها اسم الشيخ محمد متولي الشعراوي، باعتباره إمام الدعاة ورمز الاعتدال، غير أنها رفضت الفكرة لاعتبارها أن فتاوي إمام الدعاء تحمل الكثير من الأراء المتطرفة على حد تعبيرها، قائلة: «طول عمري كنت بسمعه زمان مع جدى الله يرحمه، ومكنتش فاهمة كل حاجة، لما كبرت شفت كام فيديو مصدقتش نفسي من كتر التطرف، كلام فعلًا ما عرفتش استوعبه، حقيقي استغربت، هدور لك على الفيديوهات إلى خلتنى أبطل أشوفوا».

وصف نجلة الفنان شريف منير لإمام الدعاة بـ «المتطرف»، أغضب مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي الذين لم يرتضوا بالإساءة إليه، وهو الأمر الذي جعلهم، يطلقون عليها سيلًا من الهجوم، لم تستطع «اسما» من الصمود أمامه سوى بالاعتذار عن ما بدر منها تجاه «الشعراوي».

وعقبت «اسما» من خلال صفحتها الرسمية على «فيسبوك» في محاولة منها لتهدئة الغاضبين: «حصل بينى وبين شخص حوار أسأت فيه التعبير عن اللي عايزه أقوله وحساه، اتفهم كلامى على أنى انتقد فضيلة الشيخ متولي الشعراوى، أنا بتكلم من غير ما بحسب كلامي وأنا مقصدش بأى حال من الأحوال إني أغلط أو يوصل كلامي بشكل غلط كده، انا مش بقيم فضيلة الإمام، أنا عموما عمرى ما أحب أغلط في حد».

وتابعت مقدمة برنامج «أنا وبنتي» الذي يعرض على إحدى القنوات الفضائية: «نا بعتذر جدا جدا عشان لم أستطيع أن أحسن التعبير واختيار الكلمات الصحيحة وده يمكن عشان لسه بتعلم وده عن عدم إدراك، أنا لسه بتكلم على طبيعتي زي اول يوم قررت اني اظهر على السوشيال ميديا، بس دلوقتي لازم اخد بالي من كل كلمة بقولها عشان كل حاجه بتتحسب عليا وده جديد عليا، وكل مافي الموضوع اني كنت بدور عن مرجع دينى ودروس دينية عشان أفهم بشكل مبسط».

اعتذار «اسما» عن ما بدر منها من إساءة لشيخ «الشعراوي» لم ينهي الأزمة، حيث واصل الغاضبين هجومهم عليها، لتقرر بعدها بدقائق غلق حسابها على موقع «فيسبوك».

وتدخل الفنان شريف منير على خط الأزمة لمحاولة تهدئة غضب مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي

زواج ثاني وطلاق

بعد ذلك تزوجت أسما شريف منير من الفنان محمود حجازي، إذ كان لا يمانع ظهور الطفلة معهما في المناسبات المختلفة، وحينها لم تكن أسما شريف منير بنفس قوامها الحالي، إلا أن تلك الزيجة أيضًا لم تستمر طويلا.

بعد طلاق أسما شريف منير من الفنان محمود حجازي، سارت على نظام غذائي صارم، وخسرت الكثير من وزنها، وأصبحت تنشر صورًا أكثر حيوية من ذي قبل.

وقالت أسما إنها بالفعل تجاوزت تلك الفترة الصعبة التي مرت بها أخيرًا، وأنها مستعدة لفصل جديد في حياتها، وذلك عبر «إنستجرام».

صورة جريئة

وكانت أسما شريف منير قد كتبت منشور لها عبر «إنستجرام»، تعتذر عن صورتها بالملابس الجريئة حيث كتبت: «مسحت الصورة اللي فاتت وقلت انزل دي بس عشان ساعات شيطاني بيغلبني زي باقي البشر وساعات بحس بذات بعد ما خسيت اني عايزه البس لبس حلو وبناتي كده وافرح اني بقي شكله حلو عليا بس الصح صح مش هقاوح».

وأكملت حديثها: «انا اصلاً مش بحب البس لبس مكشوف في العادي بس انجرفت ورا الدنيا اللي مش باقيه، فا هقاوم الاحساس ده و هركز مع نفسي وفي لبسي اكتر وهحاول انقي لبس يكون معتدل وحلو عشان اشجع نفسي والبنات اللي يتابعني انهم يلبسوا لبس حلو في نفس الوقت مش مفتوح، مش عيب ان الواحد يعترف بغلطه و طول الوقت يحاول انه يبقي احسن، و بشكر المتابعين اللي لفته نظري بطريقة ذوق.. كل سنة وانتم طيبين وحبايبي ودعمي، ربنا يفرح قلبنا كلنا و يهدينا، بحبكم».

 

 


زر الذهاب إلى الأعلى