أخبار الترندالسلايدر

مبروك عطية يثير جدلًا بشأن فتاة جامعة المنصورة ومطالب بالتحقيق.. فماذا قال؟

طالبت نهاد أبو القمصان، المحامية وعضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، النائب العام بالتحقيق مع مبروك عطية بسبب تصريحاته الخاصة بواقعة مقتل فتاة على يد زميلها أمام جامعة المنصورة.

وقالت أبو القمصان، في فيديو نشرته عبر صفحتها على فيسبوك: في مواطن اسمه مبروك عطية بيدعي أنه شيخ بيقول للبنات لو عايزة تصوني نفسك البسي خيمة وبيبرر للي قتل البنت قدام جامعة المنصورة أن دي طبيعة المجتمع المصري.

وأضافت: عطية يرتكب عددًا من الجرائم ومنها تعطيل الدستور والقانون فإذا كانت البنات هي المسؤولة عن حماية نفسها ولازم تلبس خيمة علشان المجرمين المطلوقين في الشوارع فهنا لا في دستور ولا قانون، بحسب نص حديثها.

وتابعت أبوالقمصان: تاني جريمة هي التحريض على العنف فالبنت اللي مش هتلبس الخيمة اللي بيقول عليها تستحق القتل، وثالثا، دي جرائم إنترنت طبقا لجرائم الاتصالات والإنترنت، ورابعا، نتحدث عن إشاعة الإرهاب في المجتمع المصري وبنخوف كل البنات.

مبروك عطية

وفي وقت سابق، علَّق الدكتور مبروك عطية، أستاذ الشريعة الإسلامية بجامعة الأزهر، على واقعة قتل فتاة آداب المنصورة، عبر فيديو نشره على صفحته بفيسبوك، أمس، قائلًا: “الفتاة تتحجب عشان تعيش وتلبس واسع عشان متغريش”.

وأضاف عطية: برغم الفحش وبرغم الجريمة وبرغم المنكر فيبقى الله هو الرحمن الرحيم، فلو لم يكن ربنا رحمن رحيم لحدث سواد أشد وجرائم أفظع، وروى عطية تفاصيل قصة جريمة قتل طالبة المنصورة على يد زميل لها بسكين داعيًا للفتاة بالرحمة ولأهلها بالصبر.

وتابع عطية: الله يرحمها والله يجيب له طعنة من فوق سبع سموات وينتقم منه ويوفقه لقاضي يحكم بالقصاص العادل ويبرد نار أمها ونار أبوها”، وربط عطية بين القضية وبين رفض البعض الحجاب بدعوى الحرية الشخصية، مؤكدا: سيبي المهفهف على الخدود يطير والبسي محزق هيصطادك اللي ريقه بيجري ويقتلك.

وواصل: الفتاة تتحجب علشان تعيش وتلبس واسع عشان متغريش، حياتك غالية عليكي اخرجي من بيتكم قفة.. لا متفصلة ولا بنطلون ولا شعر على الخدود، هيشوفك اللي ريقه بيجري ومعاهوش فلوس وهيدبحك..دا واقع.

واستطرد مبروك عطية: هناك بعدا آخر للحجاب ليس بعدًا دينيًا وإنما هو بعد خبرة بالمجتمع “في بيئة ما بتعتبرش.. بتشوف كل يوم جرائم قتل وفظائع ومحاكم بتحول الأوراق للمفتي ومفيش فايدة..حافظي على روحك..خافي على عمرك…حواليكي كلاب وديابة.

ونصح عطية كل امرأة وكل فتاة أن ترتدي أوسع ما عندها حتى تخرج من بيتها حتى تشتري الواسع، وأن تتخلص من كل ضيق وتغطي نفسها، استجابة لما أمر به الله، وتحفظ نفسها، قائلًا: “لا عاد في مكان بيردع ولا ناس بيردعوا ولا قانون بيردع..صوني نفسك بقى وحافظي على عمرك وألغي الموبايل أبو كاميرا من الوجود”.

فتاة المنصورة

كانت مدينة المنصورة شهدت جريمة بشعة، صباح أمس الإثنين، بعدما قام طالب بكلية الآداب بجامعة المنصورة بطعن زميلته بسكين وذبحها قبل أن يتمكن الأهالي من الإمساك به.

وتلقي اللواء سيد سلطان، مدير أمن الدقهلية، إخطارًا من اللواء إيهاب عطية، مدير المباحث الجنائية، يفيد ورود بلاغ لشرطة النجدة من طلاب جامعة المنصورة بقيام أحد الطلاب بإخراج “سكين” وطعن زميلته بها وذبحها قبل قيام الأهالي بالإمساك به والاعتداء عليه بالضرب، وذلك أمام بوابة “توشكي” لجامعة المنصورة من ناحية حي الجامعة.

وانتقلت سيارات الإسعاف وضباط مباحث قسم أول المنصورة إلى موقع البلاغ، وبالفحص تبين مصرع “نيرة.أ.م” طالبة بكلية الآداب جامعة المنصورة، ومقيمة في المحلة الكبرى بمحافظة الغربية، وذلك بعدما قام زميلها ويدعى “م.ع”، 21 سنة، طالب بكلية الآداب بجامعة المنصورة، ومقيم بالمحلة الكبرى بمحافظة الغربية، بطعنها بسكين وذبحها من الرقبة قبل أن يتمكن الأهالي وطلاب جامعة المنصورة من الإمساك به.

 


زر الذهاب إلى الأعلى